موقع معني بكل أشكال الأدب العربي و العالمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مرايا العتم ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 105
تاريخ التسجيل : 12/10/2015
العمر : 39

مُساهمةموضوع: مرايا العتم ..   الإثنين أكتوبر 12, 2015 4:46 pm

(1)
من العبقريةِ أن تعشقَ امرأتين
أن تحضنَ
واحدةً
وتفي لظلِ الثانية

أن تغرقَ بمشاعرها طفلاً
لا يتقنُ
فنَّ التقبيل

تتركُ للمنفى وجعاً شبقيَّ
النزوةِ
فالعاشقةُ هناكَ
ملاكٌ
والعشقُ بكفيها وحيٌ
مبتذلُ الدمعِ
سخيُّ الرجعِ
نظيرُ الموتِ ولكنْ يتسمُ بشوقٍ
ياولدي فالشوقُ حياةْ

كيفَ تركتَ القمرَ وحيداً
كيفَ تركتَ الجسرَ جريحاً
كيفَ نسيتَ
زمانَ الوصلِ
ونارَ الشهقةِ حينَ
رحلتَ ولم ترحل

.........................................

(2)

من الغباءِ أن تعشقنكَ امرأتان
أنَت الضائعُ
بينَ الوصلِ وبينَ البينْ
كرفاةٍ في جسدِ
العلةِ لاسببٌ
يحتملُ وجودكَ
تسري كلَّ صباحٍ فيكَ عيونُ
الموتُ لتحيا

تجتثُ غباركَ من
خطوٍ لم يكملْ
رحلتهُ الأولى
وترى يافا
أبعدَ من تفاحِ الجنةِ
وتراكَ الأخرى قلقاً
لم يتمم في الحرفِ
هداهُ
وجعاً أشهى من حلمٍ
أدركهُ الصحو وليتَ الصحوَ أتمَّ مناهُ

................................................

(3)

أنا لي
أنتِ لهُ
هي للأقوى

...................................................

(4)

في الكأسِ يتقدُ الهجاءُ
في النهرِ ينكسرُ
الهباءُ

أنتِ قزحيةٌ
حكتمها الشمس
وأنجبها المطر

أما أنا فجافٌ
لم تملكهُ سوى
الريحُ العاقر

...................................................

(5)

من الحماقة
أن لا تتركَ للجنونْ أن يفضحَ
سترك

لابد وأنكَ تدركُ ما
.............
لا بدَّ

العجيبُ في الأمر
أني
لم أعشق
إلا امرأةً لا تعشقني
ورحلتُ بعشقي
عن وطني وبخلتُ كذاكَ على أمي

العاصي ولدكِ يا أمي
والراحلُ قلبكَ ياوطني
والميتُ في الحالينْ ضئيلٌ جدا
قلبٌ فطريٌّ ساذج
يعشقُ في الدنيا امرأتين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://danielabutair.jordanforum.net
 
مرايا العتم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دانيال الحسن أبوطير :: أحمد أيوب-
انتقل الى: